إدارة الشؤون السياسية في المناطق المحررة تعزي الشعب الليبي بضحايا الإعصار

أصدرت إدراة الشؤون السياسية في المناطق المحررة شمال غرب سوريا بياناً عزت فيه ليبيا إثر كارثة الفيضانات التي تسبب بها الإعصار الذي ضرب المدن الساحلية فيها.
وجاء في البيان “نشاطر أهلنا في ليبيا مصابهم جراء المأساة الناجمة عن الإعصار الذي ضرب المنطقة، وإزاء هذه الكارثة تتقدم إدارة الشؤون السياسية في حكومة الإنقاذ السورية بأحر التعازي والمواساة لشعب ليبيا الشقيق”.
وأردف البيان “وندعو الله بالرحمة للضحايا والشفاء للجرحى، وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان ويحفظ ليبيا وشعبها من كل مكروه”.
يشار إلى أن الإعصار الذي ضرب السواحل اليونانية تقدم باتجاه ليبيا ما أسفر عن كارثة كبيرة راح ضحيتها الآلاف من الليبيين بالإضافة لخسائر مادية ضخمة لم تقدر بعد.

فيضانات عنيفة تضرب شرقي روسيا.. والسلطات تجلي أكثر من ألفي شخص

أجلت السلطات الروسية، أمس الإثنين، أكثر من ألفي شخص من مناطق غمرتها فيضانات في بريموري (أقصى شرق البلاد).
وغمرت أمطار غزيرة قرى في ريموري، في أعقاب الإعصار “خانون” الذي ضرب اليابان في وقت سابق من هذا الأسبوع، قبل أن يشق طريقه نحو شبه الجزيرة الكورية.
وستضاعف بقايا العاصفة، التي جرى تخفيض تصنيفها من حالة الإعصار، معدل الهطول الشهري للأمطار في بعض المناطق، خلال عطلة نهاية الأسبوع، بحسب ما قالت وسائل إعلام حكومية روسية.
وقالت وزارة الطوارئ الروسية: “أجلي أكثر من 2000 شخص، بينهم 405 أطفال في بريموري”، وغمرت المياه أكثر من 4300 مبنى سكني، وتقطعت السبل في 28 مستوطنة، وتأثرت 16 مقاطعة في المنطقة.
وقال مسؤولون محليون الجمعة الفائتة، إن الأمطار الغزيرة تسببت في فيضانات في سبع مقاطعات، وقتلت ثلاثة أشخاص على الأقل.