نظام الأسد المجرم يعتقل العشرات على خلفية الاحتجاجات منذ مطلع آب الجاري

نفذت ميليشيات النظام المجرم عمليات اعتقال طالت العشرات من الأشخاص بينهم نساء منذ مطلع آب الجاري على خلفية موجة انتقادات واحتجاجات تحولت إلى مظاهرات كبيرة.

وذكرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير لها أن ميليشيات الأمن التابعة لنظام الأسد اعتقلت  أكثر من57 شخصًا منهم 11 امرأة، خلال شهر آب الجاري بذريعة ارتباطهم بالاحتجاجات أو الترويج لها.

وأكدت الشبكة في تقريرها أن الاعتقالات تركزت في محافظتي دمشق وريفها، ثم محافظتي اللاذقية وطرطوس، وتأتي حلب بعدها في نسبة الاعتقالات، بينما رجح مراقبون أن الاعتقالات ستزداد خلال الأيام القادمة.

الجديد بالذكر أن ميليشيات الأسد تراقب المظاهرات المناهضة في محافظة السويداء دون أي ردت فعل، بينما عمدت لسياسة الاعتقال وتقطيع الطرقات وإغلاق المساجد َالساحات في حلب والشام خوفا من انطلاق مظاهرات شعبية ضد العصابة.

بعد قرار زيادة الرواتب… موجة غلاء واضطراب في الأسواق بمناطق سيطرة عصابات الأسد

تشهد الأسواق السورية في مناطق سيطرة عصابات الأسد موجة غلاء جديدة هي الأولى من نوعها، واضطراباً في حركة البيع والشراء، وعزوفاً عن البيع من قبل بعض أصحاب محال التجزئة الذين يغلقون متاجرهم خوفاً من خسائر محتملة نتيجة لتذبذب سعر صرف الدولار أمام الليرة السورية.
وسجلت معظم السلع الغذائية والاستهلاكية، خلال الأيام القليلة الماضية، ارتفاعاً كبيراً في أسعارها بعد قرارَيّ زيادة رواتب العاملين في الدولة من مدنيين وعسكريين ومتقاعدين بنسبة 100%، ورفع الدعم عن المحروقات والمشتقات النفطية الأربعاء الماضي.
فقد سجل سعر كيلوغرام الأرز المستورد 16 ألف ليرة بدلاً من 12 ألفاً (الدولار= نحو 15 ألف ليرة)، في حين ارتفع سعر لتر الزيت النباتي إلى 23 ألفاً بدلاً من 16 ألفاً، وسعر كيلوغرام السكر إلى 15 ألفاً بدلاً من 11 ألفاً، أمّا كيلوغرام السمن النباتي فارتفع من 20 ألفاً إلى 26 ألفاً.
في حين ارتفع سعر كيلوغرام شرحات الدجاج إلى 60 ألف ليرة (4 دولارات) مقارنة بـ40 ألفاً مطلع الشهر الجاري، وسجل كيلوغرام لحم الغنم 110 آلاف ليرة (7.5 دولارات) بدلاً من 85 ألفاً (5.7 دولارات)، أما سعر صحن البيض فارتفع إلى 45 ألف ليرة (3 دولارات) بدلاً من 33 ألفاً (2.2 دولار).
ولتنعكس الزيادة في الرواتب التي أقرها رأس النظام المجرم، سلباً على حكومته، حيث شهدت مختلف مناطق سيطرته إضراباً عاماً وإغلاقاً للمحال التجارية مع إضراب وسائل النقل العامة عن العمل مما خلق أزمة كبيرة وأثار حالة من الغضب في أوساط السكان هناك ولا سيما في المناطق الموالية، كما شهدت مناطق درعا و السويداء انتفاضة هي الأكبر من نوعها، حيث أغلق المتظاهرون المؤسسات الحكومية وتجمع المئات في الساحات الرئيسية مطالبين برحيل الأسد.

احتجاجات وإضراب في السويداء وريفها رفضاً لقرارات نظام الأسد والمطالبة بالحكم الذاتي لمناطقهم

أعلن المئات من أبناء السويداء وريفها عن وقفات احتجاجية وإضراب عام في عدة مناطق رفضا لقرارات ميليشيات الأسد والمطالبة بلا مركزية الحكم في مناطقهم.
ونقلت مصادر محلية أن العشرات تجمّعوا أمام المؤسسات الحكومية المحيطة بفرع حزب البعث في السويداء لمنع فتح المؤسسات احتجاجاً على القرارات الاقتصادية والأوضاع المعيشية المتدهورة.
كما خرجت مظاهرات في قرية أم الرمان بريف السويداء الجنوبي تحمل شعارات “سوريا لنا وما هي لبيت الأسد” بالتزامن مع الإضراب العام في مختلف مناطق المحافظة.
الجدير بالذكر أن محافظة السويداء تشهد احتجاجات واسعة وإضرابات عامة منذ عدة أيام رفضا لقرارات نظام الأسد ومطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية، بالتزامن مع احتجاجات ومظاهرات في درعا تطالب بإسقاط النظام وتندد بالوضع الاقتصادي والمعيشي المتردي.

احتجاجات ومظاهرات في المناطق المحررة تنديداً بحرق نسخة من القرآن الكريم

خرجت عدة مظاهرات بالإضافة لوقفات احتجاجية عقب صلاة الجمعة في مدينة إدلب وريف حلب الشمالي ومنطقة نبع السلام تنديداً واستنكاراً لحرق نسخة من القرآن الكريم على يد متطرف في السويد.

وأفاد مراسلنا في مدينة إدلب أن عدداً كبيراً من المحتجين خرجوا بوقفة احتجاجية تنديداً بجريمة حرق نسخة من المصحف الشريف في السويد.

كما نقل مراسلنا في ريف حلب الشمالي مشاهد من الوقفات الاحتجاجية في مدينتي الباب و أعزاز  بالإضافة لبلدة سلوك شمال الرقة تلبية لدعوات أطلقها ناشطون وثوار في المناطق المحررة عقب عرض مشهد لسويدي وهو يحرق نسخة من القرآن الكريم.

وتشهد المناطق المحررة موجة غضب واسعة وخروج للمظاهرات والوقفات الاحتجاجية التي تحمل الشعارات المناهضة للسويد بعد إشراف شرطتها على جريمة المتطرف الذي حرق نسخة من القرآن دون أي رادع.

إصابة واعتقال المئات… إثر احتجاجات واسعة في فرنس

شهدت مدينة باريس في فرنسا احتجاجات واسعة إثر مقتل شاب مراهق، أدت إلى جرح العشرات من المدنيين والشرطة واعتقال المئات على يد الشرطة الفرنسية.

ونقلت مواقع فرنسية أن أكثر من 667 شرطياً فرانسياً أصيبوا إثر الاحتجاجات الشعبية التي خرجت في فرنسا تنديداً بمقتل شاب مراهق على يد الشرطة في مدينة باريس.

وأضافت المواقع أن الشرطة الفرنسية اعتقلت المئات من المحتجين بعد إصابة عدد من عناصر الشرطة للتحقيق معهم.

كما صرح وزير النقل الفرنسي أن المحتجين أحرقوا 20 حافلة نقل عام خلال مظاهرات الليلة الماضية في باريس وضواحيها.

وماتزال الاحتجاجات وحالة من الفوضى وأعمال العنف تسود الشوارع في باريس رغم اعتقال المئات وتفريق الاحتجاجات عدة مرات.