المتحدث باسم الأمن العام يرد على تقرير قناة العربية حول إدلب

تاريخ النشر : 

قال ضياء الدين العمر المتحدث باسم جهاز الأمن العام في إدلب في تصريح رسمي نشره اليوم الجمعة إن التقرير الذي نشرته قناة العربية الحدث احتوى أخباراً مضللة ومتضاربة وكاذبة مفتقدة إلى أدنى معايير العمل الإعلامي في نقل الأحداث بدقة.
وأشار إلى أن تقرير العربية -الذي ادعى إنشاء سوق سبايا في إدلب واعتقال معلمين بتهمة إعطاء دروس مختلطة وخروج معتقلين من سجون الجهاز فاقدي الذاكرة- يتماشى مع روايات عصابات الأسد وحلفائها الروس والإيرانيين ضمن محاولات شيطنة المنطقة، نافياً ما جاء في التقرير جملة وتفصيلاً.
مضيفاً: “تبين أن قناة العربية قد استمدت التقرير من الصفحة الرسمية لحزب الاتحاد الديموقراطي “PYD” الذي تم نشره في 27 كانون الأول 2020 واحتوى على كمية كبيرة من المغالطات والافتراءات والأكاذيب والمعلومات المتداخلة ببعضها وغير المنطقية وأظهرته قناة العربية على أنه مصدر خاص لها، إضافة إلى مصدر مجهول آخر يتبع لها، الأمر الذي يظهر ويعزز تماشي هذه القناة وتأييدها للنظام المجرم وصرف الأنظار عن جرائمه بحق السوريين”.
واختتم “العمر” تصريحه بدعوة القنوات الإعلامية للتحلي بالوعي والإدراك الكافي لخطر الانسياق وراء الشائعات التي يروجها أعداء الثورة السورية.
وشهدت المناطق المحررة مؤخراً موجة سخرية ونقد من قبل ناشطين وأكاديميين من تقرير العربية الحدث حيث وصفوه بأكذوبة لا ترقى لتصنف مادة إعلامية.

أحدث الأخبار