بعد تزايد هجرتهم من سوريا… نقابة أطباء الأسنان تكشف عن ترك 800 طبيب للبلاد

كشفت نقابة أطباء الأسنان في دمشق عن ارتفاع ملحوظ في عدد الأطباء الذين غادروا البلاد خلال الفترة الأخيرة.

وبحسب الإحصائيات الرسمية التي نشرتها النقابة، فإنّ 800 طبيب أسنان قد غادروا العاصمة دمشق وسوريا بشكل عام، من بين ما يُقدر بحوالي 4000 طبيب مسجلين في النقابة.

وأوضح رئيس فرع دمشق لنقابة أطباء الأسنان “غسان مخول” أن هذا العدد يمثل تحديا كبيرا للقطاع الطبي، حيث يعاني من نقص حاد في الكوادر الطبية المتخصصة.

وأشار مخول إلى أنّ من الأطباء الذين لم يغادروا هناك 1000 طبيب مقيم باختصاص الدراسات العليا أو مقيم لدى الخدمات الطبية العسكرية والشرطة.

وبالإضافة إلى ذلك، يبلغ عدد الأطباء الذين يزاولون المهنة حاليا حوالي 2500 طبيب، مما يزيد على تفاقم الوضع الطبي في البلاد.

وأوضح مخول أن الأطباء الجدد يجدون صعوبة في تأسيس عياداتهم الخاصة بسبب التكاليف الطائلة، مما يدفعهم إلى اتخاذ قرار الهجرة والسفر إلى دول أخرى.

من ناحية أخرى، أشار مخول إلى أنه لا يمكن لطبيب الأسنان الانتساب للنقابة إلا بعد أن يكون قد أنهى خدمة الأرياف ومدتها سنتان، مما يضيف عقبة إضافية أمام الأطباء الشبان الذين يسعون لممارسة المهنة.

Add a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *