لا ثورة بلا حاضنة ولا حاضنة بدون مُدافع عنها

Leave a Reply

Your email address will not be published.